| -->
قصص اطفال قصص اطفال
جاري التحميل ...

قصص رومانسية - حبي اكتمل الجزء الثالث

قصص رومانسية - حبي اكتمل الجزء الثالث


قصص رومانسية - حبي اكتمل الجزء الثالث - قصص يومية


زين كان طالع على السلم فجأه لقي فاطمه واقعه في الارض واحمد جنبها جري عليها, زين : مالها يا احمد ايه اللي حصل لها, احمد : مش عارف يا زين فجأه كانت ماشيه بتعيط ومره واحده وقعت, ريم وساره طلعوا على الصوت, ريم : مالها فاطمه يا زين, اتلمو عليها الناس في الفندق وزين شايلها وبسرعه جري على اقرب مستشفى.


قصص رومانسيه


وصلوا المستشفى ودخل لها الدكتور والممرضه الغرفه ومنعوا دخول اي احد تاني, وبعد شويه خرج الدكتور, زين : فائقت يا دكتور بقت كويسه, الدكتور : ايوه فاقت بس ممنوع عنها الزياره, ريم : ازاي يعني يا دكتور احنا عايزين نطمن عليها, الدكتور ممنوع عنها الزياره لحد بكره الصبح ولحد ما نطمئن عليها, بس دلوقتي ياريت تفهموني ايه اللي حصلها بضبط.

ريم : احنا دكتور كنا كويسين وبنلعب وبنتفسح طول اليوم واخر واحد كان معها كان زين, زين : مافيش يا دكتور كل الموضوع انا كنت عايز اخطب واحده وكنت عايزها تشوفهالي, ريم : في سرها فهمت اللي حصل لفاطمه وايه اللي وصلها لكده, ويا زين لحد دلوقتي مافهمتيش ان هي بتحبك وكمان ما اخترتش غيرها تعترف لها بحب واحده غيرها والله يا زين ما هتلاقي حد يحبك قدي فاطمه.

احمد سمع الكلام وفيهم هو كمان اللي حصل لي فاطمه احمد في سره ياريتني مكانك يا زين و تحبني نص الحب اللي حبيتهولك, ساره : طب هي عندها ايه يا دكتور, الدكتور : للاسف صدمه عصبيه ونفسيه وجايز تقعد فتره ربنا يقومها لكم بالسلامه عن اذنكم, ريم : انا هافضل هنا جنبها مش هتحرك, زين : ماينفعش يا ريم لازم حد فينا يروح يلم حاجاتنا من الفندق.





حب


امير : خلاص يا ريم تعالي معايا نلم حاجاتنا من الاوتيل ونيجي على هنا, ريم واقفه بتبص على ساره قبل ما تمشي, احمد حس بـ ريم وان هيا قلقانه جدا على فاطمه وفهم ان ريم هي كمان عارفه بحب فاطمه لزين, احمد : يلا يا ريم امشي مع امير وانا هنا ماتقلقيش, زين بص على احمد وريم وحس بحاجه غريبه جدا وكأن في حاجه مخبيينها عليه.

ريم مشيت مع امير وزين يبص على ساره لقاها منهاره من كتر العياط على فاطمه, زين : مالك يا ساره, ساره : انت ماتعرفش انا بحب فاطمه وخايفه يحصل لها حاجه, زين : لا بعد الشر عليها متقليش كدا و ان شاء الله هتبقي كويسه, ريم مشيت مع امير وكانت بتعيط جامد جدا ومش قادره تاخد نفسها من كتر العياط, امير : اهدى يا ريم فاطمه هتبقى كويسه ان شاء الله.


رسائل حب


ريم : انا عارفه ايه اللي عمل فيها كده منك لله يا زين انا بكرهك بكرهك, امير: اهدى بس يا حبيبتي وايه اللي دخل زين في الموضوع بس, ريم : اخذت نفس هو السبب هاقولك بس اوعدني ماتقولش لاي حد، فاطمه بتحب الغبي ده من واحنا صغيرين وزين بكل سهوله راح يقولها ان هو بيحب واحده ثانيه, امير: باستغراب فاطمه بتحب زين ازاي يعني ده انت طول عمركم اخوات.

ريم: لا انا وهو بس الاخوات انما فاطمه بتحبه بتحبه قوي واكثر من اي حد في الدنيا, هو اللي غبي ومش عارف يحس بيها, امير : وهو بس هيعرف منين ان فاطمه بتحبه, ريم : ليه ماعندوش عين تشوف بسطها له ولا قلب يحس باللي بيحبه, وبعد كلام كتير بين ريم وبين امير اخيرا وصلوا الى الاوتيل عشان ولموا حاجاتهم بسرعه وراحوا على المستشفى تاني.

ريم: بتجري على احمد فاقت, احمد : لسه الممرضه خارجه من عندها حالا وطمنتنا عليها, ريم: يارب متوجعش قلبي عليها وبعد ليل طويل كانوا واقفين فيه على رجليهم, واخيرا النهار طلع والدكتور كتب لفاطمه على خروج مع الراحه التامه, زين حب يطمئن على فاطمه اكتر و راح للدكتور, زين: طمني عليها يا دكتور لو سمحت.

الدكتور: ماكذبتش عليك الحاله اللي عندها صعبه وهتحتاج تاخذ جلسات عشان تقدر تتكلم تاني لانها هي اللي رفضت الكلام, 
دخلوا كلهم علشان يطمئنوا على فاطمه ولكن كان رد فاطمه غريب بصت على كل اللي واقفين وضحكت الا زين وساره ولا كانهم كانوا واقفين, زين : قالها حمد لله على سلامتك يا فاطمه قلقتيني عليكي.

فاطمه في سرها بجد يازين قلقت عليا طب ازاي وانت السبب في اللي بيحصلي ده, ساره :الف سلامه عليكي يا بطه ان شاء الله هتقومي بالسلامه, فاطمه بسطت على ساره وكشرت وفي الحركه دي ريم فهمت ان اللي بيحبها زين هي ساره, ريم مسكت ايد فاطمه قالت لها هتعدي انا جنبك متخافيش, واخيرا فاطمه خرجت من المستشفى وروحت البيت وطبعا قلق باباها ومامتها ميتوصفش.


رسالة حب


لكن ريم هونت عليهم الموضوع وقالت لهم ان دي حاجه بسيطه وهتبقى كويسه بالجلسات, الاب :الف سلامه عليكي يا بطه ايه بس يا بنتي اللي وصلك لكده, الام بتعيط وحزينه جدا على بنتها, عمها : ماينفعش كده يا ام فاطمه لازم تبقى قدامها اقوي من كده و باذن الله هتخف وترجع احسن من الاول, عمها: احنا هنستاذن دلوقت وهنيجي نطمئن عليها بالليل يلا يا ريم يلا يا زين.

زين: اتجدعني يا بطه ويارب تقومي لينا بالسلامه, فاطمه : بصت علي زين وديرت وشها منه, زين في باله ياترى ليه فاطمه بتعاملني كده هو انا زعلتها في حاجه, ريم : فاطمه حبيبتي انا هاروح الشقه اغير هدومي واجيلك تاني, فاطمه : بصت لـ ريم وضحكت, و بعد يوم طويل قرارت ريم تقول لزين على الحقيقه وان كل اللي فاطمه فيه ده بسببه, تابع باقي القصة عبر الرابط التالي.

قصص رومانسية - حبي اكتمل الجزء الرابع
زائرنا الكريم : رجاءآ لاتنسى الاشتراك في مواقع التواصل تشجيعآ لنا لتقديم الافضل وحتى يصلك كل جديد
  
شكرا لك .. الى اللقاء 
*
*

ليست هناك تعليقات:

تعليقكم يهمنا

قصص اطفال هو موقع عربي لتقديم قصص عربية متنوعة من قصص اطفال و قصص الانبياء وقصص رعب وافضل انواع القصص الطويلة والقصيرة والمميزة للصغار والكبار.

جميع الحقوق محفوظة

قصص اطفال

2020